لماذا البرغل؟

يصنع البرغل عادة من الحنطة الصلبة. ان الخاصية الرئيسية لهذا النوع من الحنطة، هي وجود نسبة عالية من البروتين فيها، يقابلها قلة نسبة النشأ فيها. ومن جهة اخرى، فان هذا النوع من الحنطة يحتوي على كميات من الآزوت والمواد الملونة تتناسب مع خاصية البرغل. ويكوّن النشأ خلال طبخ البرغل بنية كيمياوية مع البروتين المشبّع بالآزوت، ليتحول بتأثير حرارة الطبخ الى مادة جيلاتينية صلبة القوام. وفي نفس الوقت فان الميكرو اوركانيزمات والانزيمات التي تتسبب في فساد الاطعمة تزول بتأثير حرارة الطبخ، وتتوقف بذلك ردود الفعل البيوكيميائية، ويؤدي ذلك الى اطالة عمر تخزين البرغل في الرفوف.

وفي حالة عدم تحقق عملية الإستواء (الطبخ) بصورة تامة، فان جودة نوعية المنتوج ستقل وتتعرض البنية الصلبة للبرغل الى التلف، مما يؤدي الى انخفاض نسبة تحمّل البرغل تجاه الحشرات.

تفوّق وخواص البرغل كمادة غذائية 

  1. ارتفاع القيمة الغذائية.
  2. رخص السعر.
  3. امكانية الخزن وارتفاع مستوى التحمّل.
  4. سهولة التحضير.
  5. المقاومة ضد الحشرات.
  6. امكانية تخفيضه مخاطر سرطان الأمعاء لوجود الفيبر فيه.
  7. خاصية كونه مادة نصف مصنّعة.
  8. مقاومته الحرارة والرطوبة.
  9. تم تنظيم خواص البرغل الكيمياوية والفيزياوية بشكل يتطابق مع مؤسسة المعايير التركية ( TS - 2284 ) ويتم الانتاج في اطار هذه المعايير.